المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : موقع السيستاني يغلق بسبب فضيحة فجرتها قناة المستقلة



محمد اوس
09-09-2008, 02:31 PM
http://www.mazameer.com/vb/images/smilies/basmala.gif

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

http://www.mazameer.com/vb/images/smilies/x18.gif

موقع السيستاني يغلق بسبب فضيحة فجرتها قناة المستقلة

يبدو أن الدكتور الهاشمي قد ساءه أضحية الشيعة (صدام حسين) والتي قدموها للأمة الإسلامية صباح عيد الأضحى. فقرر أن يبادلهم الشعور نفسه ويقدم لهم أضحية من نوع آخر. فقرر أن يقيم حلقة تطعن في مذهبهم. فعمل ندوة عنونها: من يغضب على من بشأن إعدام صدام. غير أن موضوعها كان حول فتوى السيستاني بأن كل ما خالف مذهب الإمامية فهو باطل.

وشارك في ندوة المستقلة التي ناقشت فتوى السيد السيستاني كل من الدكتور الأكاديمي طالب الصراف من شيعة العراق، والمؤرخ السوري الدكتور محمود السيد الدغيم، وعبر الهاتف البرلماني الجزائري الصادق بوقطاية، والكاتب والإعلامي المصري المعروف سليم عزوز عضو تحرير جريدة القدس المصرية.

وقد توقف النقاش لبعض الوقت لتمكين الضيفين في الأستوديو من قراءة الفتوى من الموقع والتأكد من وجودها فيه وحصل كل واحد منهما على نسخة منها وشهدا للجمهور بأن الفتوى منشورة فعلا في الموقع.

وبعد أقل من 48 ساعة، أي في صباح الأربعاء 10 يناير، أغلق ركن الفتاوى في الموقع الرسمي للسيد السيستاني وكتب فيه أنه قيد المراجعة.

ثم في يوم الخميس 11 يناير أعيد فتح الموقع وألغيت منه الفتوى التي سلطت عليها المستقلة الضوء وناقشتها في ندوة الإثنين 8 يناير.

وبهذا يتبين ما يلي: أولا: لقد أحرجت الشيعة. ثانيا: أحرجت من ينافقون مذهب الشيعة ويزعمون أنه مذهب خامس. ثالثا: أبطلت فتوى شلتوت بأن المذهب الشيعي الجعفري مذهب يجوز التعبد به إلى الله.

لقد شاهدت هذه الحلقة المستقلة بين طالب الصراف وهو أحد الرافضة وبين الأخ الفاضل الدكتور محمود الدغيم.

وقد ركز الدكتور الهاشمي على فتوى السيستاني هذه بأن كل ما خالف مذهب الإمامية الإثني عشرية فهو باطل. وأخذ الهاشمي يسأل ضيفه الرافضي:

ألست تشعر بالحرج من هذه الفتوى لا سيما إذا قورنت بفتوى شلتوت بأن مذهب الشيعة يجوز التعبد به؟ وبعد مراوغات عديدة من الرافضي وحيدته عن السؤال بأن قال: إذهب إلى آية الله السيستاني وتقدم إليه بهذا السؤال. وأخيرا اضطر الرافضي أن يقول: لا أشعر بالحرج من هذه الفتوى.

ولكننا نسأل الضيف الشيعي الصراف: لماذا تم إغلاق قسم الاستفتاءات بموقع السيستاني أربعا وعشرين ساعة وكتبوا إعلانا بأن الموقع قيد المراجعة. وبعد هذه الفترة أعيد فتح الموقع بعد أن حذفوا تلك الفتوى؟ وتتبجح بأنك لا تشعر بالحرج من هذه الفتوى وهي التي أحرجت زبانية كهنة السيستاني حتى أغلقوا الموقع لأجلها ثم حذفوا الفتوى؟

أليس هذا دليلا على التبعية العمياء التي عليها الرافضة وبالأخص ضيف المستقلة (الثقيل) الدكتور طالب الصراف الذي لم يستطع أن يقرأ قوله تعالى (وكتبنا عليهم فيها ان النفس بالنفس والعين بالعين).

لقد عرض الدكتور محمد الهاشمي الحامدي على ضيوف الندوة التي قدمها على الهواء مباشرة فتوى سماحة آية الله العظمى السيد علي السيستاني التي تقول بالنص: " كل ما خالف مذهب الإمامية الإثناعشرية فهو باطل". وجرى نقاش صريح حول هذه الفتوى التي يرى كثيرون أنها تشرع للكراهية والفرقة بين المسلمين.

وللعلم فهي جاءت جوابا على السؤال الآتي: "هل مذهب الإباضية على حق أم باطل؟"، وكانت منشورة على الموقع الرسمي للسيد السيستاني.

والأهم من ذلك تصريحات الصحفي المصري الدكتور سليم عزوز التي يعلن فيها الاعتذار لأصحاب المنهج السلفي فقد قال: لم نكن نعرف كثيرا عن المذهب الشيعي وكنا نعتبر الاخوة السلفيين متشددين في مواقفهم من المذهب الشيعي ولكن قد تبينت لنا الحقيقة الآن أن المذهب الشيعي مذهب يعتمد على الحقد والثأر ويحمل معه أحقاد منذ ألف وأربعمئة سنة ويريد اليوم أن يثأر لهذه الأحقاد. بل قال أيضا:

وقد فرحنا بالمفاعل النووي الإيراني وظننا أنه يحدث معادلة يمكن أن تكون لصالح المسلمين. ولكن الأمر على عكس ما كنا نظن. إن حكومة المالكي والمذهب الشيعي ملتزم بالتوجه الإيراني الحاقد الذي سوف يكون وبالا على المنطقة برمتها.

أضاف: كنا نعتقد أن أعداء المذهب الشيعي هم أعداء هذه الأمة، ولكن صار واضحا وضوح الشمس أن اعداء الشيعة هم أهل السنة.

وانتقد الدكتور سليم عزوز إعدام صدام حسين في يوم العيد بأنه يعكس هذا الحقد الدفين الذي ينطوي عليه المذهب الشيعي وأن هذه إهانة موجهة إلى العالم الإسلامي.

أقول: فلله الحمد. هذا اعتراف من الدكتور سليم عزوز بصوابية موقفنا من هذا المذهب الصفوي الخاقد. ولا يزال الناس يعودون إلى تصويب موقفنا نحن أصحاب العقيدة السلفية الذين ننطلق في موقفنا من الرافضة ومن كل فرقة باطلة من كتاب وسبيل سلف الأمة.الله وسنة رسوله

ولهذا يشن الرافضة حملاتهم علينا ويجيشون منافقي أهل السنة ومغفليهم للتحامل علينا ووصفنا بشق وحدة الأمة. لأننا كشفنا ما يحاولون ستره إلى حين التمكن والظهور. كذلك انتقد الدكتور العزوز محمد سليم العوا الداعية إلى تغلغل السرطان الرافضي وحامل لواء (لا فرق بيننا وبين إخواننا الشيعة). فقال: كنا نستمتع بكلام الدكتور العوا في أنه لا خلاف بيننا وبين الشيعة. ولكن اليوم تبين لنا أن خلافنا مع الشيعة كبير جدا. وأوضح أن هذا التلميع للمذهب الرافضي لم تعد له قيمته في ظل الأحداث التي كشفت ما تنطوي عليه الفرقة الرافضية من الحقد الدفين على المسلمين.

ثم جاء العضو البرلماني في الجزائر الصادق بوقطاية ليقول: لقد إتهم ضيفكم الشيعي طالب الصراف عامة الناس بأنهم سذج. هل يعقل أن يتهم كل أبناء الأمة العربية الذين تظاهروا ضد إعدام صدام حسين بأنهم سذج؟ ثم بين البرلماني المذكور التآمر الشيعي الايراني مع أمريكا. واستنكر المحكمة الصورية لصدام حسين في ظل الاحتلال الأمريكي.

المهم أن الشيعية بالرغم من انهم شياطين سياسة إلا أن حقدهم يعمي أبصارهم فلا يكادون يحققون مكاسب إلا وييددونها بارتكاب الحماقات. فقد كسبوا تعاطف الناس مع حزبهم (حزب الله) في حربه ضد إسرائيل. وأنفقوا في سبيل ذلك أموالا طائلة ثم جرهم حقدهم إلى إعدام صدام في يوم فرحة للمسلمين ليتبدد هذا التعاطف بل وينقلب إلى غضب الشارع الاسلامي ضد الشيعة بكل أطيافهم.

وانتهى الأمر إلى مطالبة الدكتور الدغيم من منظمة المؤتمر الاسلامي إلى قطع العلاقات مع إيران وكذلك الاستجابة لمطلب البرلمانيين في الاردن لقطع العلاقات مع إيران وإغلاق جميع مكاتب الصداقة الايرانية المسلمة. ورأى الدكتور الدغيم أنه:

لا فرق بين بني صهيون وبين بني صفيون.

وأنا بالرغم من مآخذي على قناة المستقلة فإنني أثني على ما بذل الدكتور الهاشمي من دور مهم في تسليط الضوء على هذه الفتوى ومقارنتها بفتاوى من جهل بمذهبهم أو استفاد منه. وأقولها إنصافا: قد أحسنت قناة المستقلة في هذا الموقف وأوقعت مرجع الشيعة في مأزق كبير، بل وأصابته في مقتل. وأقول: ها قد تبين أن السيستاني صورة رمزية وتحفة تشكيلية في معرض المذهب الرافضي وهو في عداد الأموات وإن لم يمت. وأن هناك من يرتب الإجابات على الاستفتاءات باسمه. ولو كانت هذه الفتوى فتواه حقيقة لما تم حذفها بهذه الطريقة. وهذا هو الراجح عندي.

فالسيستاني لم يعرف بكلام ولا حتى موعظة. وإنما يوقن كهنة المذهب الشيعي أنه لا بد للغوغاء الشيعة الطغام من شخصية يقوم عليها المذهب وتكون تكئة له. وبدونه يتعرض كيان المذهب للهدم.

انتهت المقالة وهي للشيخ عبد الرحمن دمشقية.
طبعا الفتوى لها ما يزيد على النصف سنة ، لكن الفتوى فتوى :mad:

سالي
09-09-2008, 08:13 PM
يا سيد ضياء هلا رح تتهم باثارة الفتن الطائفية ...

هي انا خبرتك !!

و قضية السيستاني فرغنا من معرفة حقائقها من زمان ..
ولكن البعض يؤذيهم ان نسيء و لو بالكلام الى من اساء الينا و قتل اهلنا و حارب دين الله بكل وحشية بحجة ان هذا يثير النعرات الطائفية و الف مرة افهناهم اننا لسنا عميان و لا تستطيع قوة في الارض ان تجعلنا نؤمن بما يشاؤون ...

ولا ليش الله خلق لنا العقل و اللسان ؟؟

عموما اخ ضياء .. مناقشة و طرح مثل هذه المواضيع تبدو غير مجدية في هذا المنتدى...لان هذه سياسة المنتدى و علينا احترامها... لان اصحاب المنتدى اولى به و اولى ان يقوموه كما يشاؤون ..

و في نهاية المطاف سيحق الله الحق و لو كره الكافرون ...

و اعتقد ان الموضوع سيغلق كما فعل بامثاله!!

شباب المشرق
09-09-2008, 10:24 PM
إن كشف الحقائق وفضحها شيء جميل ....ولكن الشيء الاجمل منه ان تكون صاحب مشروع كامل

على مستوى الامة ...فهاهو المشروع الايراني الذي انحي احتراما للمن يعمل عليه لانهم يضحون

من اجله بالنفط بالمال بالرجال "وان كانوا على باطل " فسنة الله في هذا الكون ان من يعمل يجد ومن

يسير على الدرب يصل ....وهذه السنن للانسانية جمعاء كافرهم ومؤمنهم ...والله يوفق المؤمن ان

كان عاملا منتجا عالما ....وان تنصروا الله ينصركم ....والمؤمن القوي خير من المؤمن الضعيف ...

إن تطاول اعدائنا علينا ليس بسبب قوتهم هم بل بسبب ضعفنا نحن تقصيرنا نحن عدم استطاعتنا نحن

على الاتفاق على مشروع يحمينا ويدعمنا ويقوينا ....."ولا تنازعوا فتفشلوا فتذهب ريحكم واصبروا

فإن الله مع الصابرين " جميل ان نكشف زيغ الزائغين ومكر الماكرين ولكن الاجمل من هذا

ان نكون نحن اصحاب المكر والكيد والتمكين .....

تقبلوا مروري

أبو عسكر
10-09-2008, 07:50 AM
جزاك الله خيرا أخي على الموضوع الطائفي من الدرجة الأولى :)

بس حابب أضيف شي ..

أسأل الله أن يحفظ الدكتور الهاشمي من كيد الروافض

والله لا أستبعد أنهم يعدون لاعتياله

جزاه الله خيرا عن جميع المسلمين

والله إني أحبه و أحب برامجه .. و أنصح بها كل طائفي يحب الله و رسوله :)

ولعنة الله على الروافض والمجوس و أسأل الله أن يخلصنا منهم عما قريب

أحيك أخي الطائفي ضياء و أحي كل أخ و أخت لنا في الطائفية .. ولا أعتقد ان موضوع دفاعا عن الرسول صلى الله عليه و سلم و آل بيته الأطهار يخالف مبادئ المنتدى

إي ها .. بدنا هيك مواضيع كل شوي .. من شان نكسب أجر الدفاع عن رسول الله و آل بيته و صحابته الكرام
:)

تقبل مروري أيها الأخ العزيز

sms
11-09-2008, 12:44 AM
الا يوجد بين من يسمون انفسهم بالطائفيون و يفتخرون من يقرأ التاريخ .

لماذا لا نحرر تفكيرنا من هذا الصندوق الصغير .


الا يعلم أحد منكم بالدور البريطاني في بدايات القرن الماضي في وصولنا الى ما نحن عليه الأن .


قبل انا نقول اننا سنة فلنتبع سنة رسول الله .

المسيء يسيء لنفسه و لا يسيء لطائفته أو دولته .
فلا يجب التعميم .
لكن التعميم دوما يجد له مكان عندما يخدم ذلك المشروع الصهيوأمريكي في نشر الفتنة بين المسلمين .

هذا برفيز مشرف : رأيس سني يضع يده بيد أمريكا التي تقل السنة و حتى من ابناء بلده .

و مع ذلك لا أحد يتطرق الى هذا الموضوع من ناحية طائفية , بل يتم تناوله كشخص فاسد .

غدا ستدور الدائرة على الجميع :
و سيتم قسم السنة الى جماعتان تكفر احداهما الأخرى .................. و هكذا دواليك .

ولمن يقول ذلك مستحيل :
ايران كانت الحليف الأول لأمريكا في المنطقة أبان حكم الشاه .
و في ذلك الوقت لم يكن أحد يشير لأاي مشكلة بين السنة و الشيعة .
بل ان دول الخليج كلها تمتعت بعلاقات ممتازة معها , رغم ان احتلال الجزر الاماراتية حدث في تلك الفترة .

و بعد سقوط الشاه : بدأت وسائل الاعلام تتناول الاختلافات المذهبية بطرقة تثير الحنق و التعصب في النفوس .
انظرو الان الى اين وصلنا و في غضون 30 عام فقط .

من لا يقرأ التاريخ و يتعلم منه ....سيظل حبيس لحظته .
لا يعرف من اين أتى و لا الى اين يذهب .
اخرجوا من صندوق التفكير الضيق و فكروا كما يفكر أعدائكم و لو لمرة واحدة .