أهلا وسهلا بك إلى منتدى شباب مستقبل سورية.
النتائج 1 إلى 7 من 7
  1. #1
    شمس بازغة
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    37
    الجنس
    ذكر
    الجنسية
    سوريا
    المحافظة
    طرطوس
    المستوى الدراسي
    بكالوريوس
    التخصص العلمي
    محاسبة


    افتراضي شاعر الحكمة : أبو الفتح البستي..


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اقدم لكم هذا الشاعر والحكيم أبو الفتح البستي...........وقد وجدت هذه القصيدة ( عنوان الحكم ) اثناء بحثي في مواقع الشعر وقد اعجبتني واحببت ان اتي بها اليكم ...............ارجو ان تنال الاعجاب

    نبذة عن حياة الشاعر ..........وبعض من حكمه

    أبو الفتح علي بن محمد الكاتب البستي الشاعر المشهور؛ صاحب الطريقة الأنيقة في التجنيس الأنيس البديع التأسيس، فمن ألفاظه البديعة قوله: من أصلح فاسده، أرغم حاسده. من أطاع غضبه، أضاع أدبه. عادات السادات، سادات العادات. من سعادة جدك، وقوفك عند حدك. الرشوة رشاء الحاجات. أجهل الناس من كان للإخوان مذلا، وعلى السلطان مدلا. الفهم شعاع العقل. المنية تضحك من الأمنية. حد العفاف، الرضا بالكفاف. ما لخرق الرقيع ترقيع.
    ومن نادر شعره قوله:
    إن هز أقلامه يوماً ليعملها ......أنساك كل كميٍ هز عامله
    وإن أقر على رق أناملـه ........أقر بالرق كتاب الأنام له

    وله:
    وقد يلبس المرء حر الثياب ....ومن دونها حالة مضنـيه
    كمن يكتسي خده حمـرةً .....وعلتها ورم فـي الـريه


    وله:
    إذا تحدثت في قوم لتؤنسـهـم ...بما تحدث من ماض ومن آت
    فلا تعد لحديث إن طبعـهـم ......موكل بمعاداة الـمـعـادات


    وله:
    تحمل أخاك على ما به ..... فما في استقامته مطمع
    وأنى له خلـق واحـد ...... وفيه طبائعـه الأربـع

    وللبستي حين تغير عليه السلطان، وهو معنى بديع:
    قل للأمـير أدام ربـي عـزه ....وأناله من فضله مـكـنـونـه
    إني جنيت ولم يزل أهل النهـى ...يهبون للخدام مـا يجـنـونـه
    ولقد جمعت من العيون فنونهـا ...فاجمع من العفو الكريم فنونـه
    من كان يرجو عفو من هو فوقه ....عن ذنبه فليعف عمـن دونـه


    وله أيضاً:
    إذا أحسست في لفظي فتوراً ...وحفظ والبلاغة والـبـيان
    فلا ترتب بفهمي إن رقصي ......على مقدار إيقاع الزمـان

    هكذا قاله في " زهر الآداب "، والله أعلم.
    وشعره كثير في التجنيس وغيره.
    وتوفي سنة أربعمائة، وقيل سنة إحدى وأربعمائة ببخارى،والله أعلم، رحمه الله تعالى.
    وقد تقدم الكلام على البستي في ترجمة الخطابي، ورأيت في أول ديوانه أنه أبو الفتح علي بن محمد بن الحسن بن محمد بن عبد العزيز الكاتب الشاعر، والله أعلم".

    وقال في ترجمة الخطابي :
    "والبستي-بضم الباء الموحدة وسكون السين المهملة وبعدها تاء مثناة من فوقها-هذه النسبة إلى بست، وهي مدينة من بلاد كابل بين هراة وغزنة كثيرة الأشجار والأنهار".
    .................................................. ........................
    واليكم اعزائي قصيدته (عنوان الحكم )


    زِيـادَةُ المرءِ فِي دُنيـاهُ نُقْصـانُ .. وَرِبْحُهُ غيرَ مَحْضِ الْخَيْرِ خُسْـرانُ

    وكلُّ وِجدانِ حَـظٍّ لا ثَباتَ لـه .. فإنَّ معنـاهُ في التحقيـقِ فُقـدانُ

    يا عامـرًا لِخَرابِ الدارِ مُجْتَهِـدًا .. باللهِ هلْ لِخـرابِ العُمرِ عُمـرانُ

    ويَا حريصًا على الأموالِ تَجمعُها .. أُنْسِيتَ أنَّ سُـرورَ المـالِ أحْـزانُ

    زَعِ الفُؤادَ عنِ الدنيـا وزينَتِهـا .. فصَفْوُهـا كَدَرٌ والوَصْلُ هُجْـرانُ

    وأرْعِ سمعَـكَ أمثـالا أفصِّلُهـا .. كمـا يُفَصَّلُ ياقـوتٌ ومَرجـانُ

    أحْسِنْ إلى الناسِ تَسْتَعْبِدْ قُلوبَهُـمُ .. فطالَمـا اسْتعبَدَ الإنسانَ إحْسـانُ

    يا خادمَ الجسمِ كمْ تَشقَى بِخِدْمَتِهِ .. أتَطلُبُ الرِّبْـحَ فيما فيه خُسـرانُ

    أقْبِلْ على النفسِ واسْتكمِلْ فَضائِلَها .. فَأَنْتَ بالنفسِ لا بالجسمِ إنسـانُ

    وإنْ أسـاءَ مُسِيءٌ فَلْيَكُنْ لكَ فـي .. عُروضِ زَلَّتِـهِ صَفْـحٌ وغُفـرانُ

    وكُـنْ على الدهرِ مِعوانًا لِذِي أَمَلٍ .. يرجو نَداكَ فإنَّ الْحُـرَّ مِعْـوانُ

    واشْدُدْ يَدَيْكَ بِحبـلِ اللهِ مُعْتَصِمًـا .. فإنَّـه الرُّكْنُ إنْ خانَتْكَ أرْكـانُ

    مَنْ يتَّـقِ اللهَ يُحْمَـدْ في عواقبِـهِ .. ويَكْفِـهِ شَرَّ مَنْ عَزُّوا ومَنْ هانُوا

    مَنِ اسْتعـانَ بِغَيْرِ اللهِ في طلـبٍ .. فـإنَّ ناصِـرَه عَجْـزٌ وخِـذلانُ

    مَن كان للخيـرِ مَنَّاعًا فليس لـه .. على الحقيقـةِ إخـوانٌ وأخْـدانُ

    مَن جادَ بالمالِ مـالَ الناسُ قاطبـةً .. إلَيْـهِ والمـالُ للإنسـانِ فَتَّـانُ

    مَن سالَمَ الناسَ يَسْلَمْ مِنْ غَوائلِهم .. وعـاشَ وهو قَريرُ العَيْنِ جَـذلانُ

    مَن كان للعقلِ سلطانٌ عليه غَـدَا .. وما على نفسِـهِ للحِرصِ سُلطـانُ

    مَن مَدَّ طَرْفًا لِفَرْطِ الجهلِ نحو هوًى .. أغْضَى على الْحَقِّ يومًا وهْوَ خَزْيانُ

    مَن عاشَرَ الناسَ لاقَى منهمُ نَصَبًـا .. لأنَّ سُوسَهـمُ بَغْـيٌ وعُـدوانُ

    ومَنْ يُفَتِّشْ عنِ الإخـوانِ يَقْلِهِـمُ .. فَجُلُّ إخوانِ هـذا العَصْرِ خَـوَّانُ

    مَنِ استشارَ صروفَ الدهرِ قام له .. على حقيقـةِ طبعِ الدهـرِ بُرهـانُ

    مَنْ يزرعِ الشَّـرَّ يَحْصدْ في عواقِبِـهِ .. نَدامـةً ولِحَصْـدِ الزرعِ إِبَّـانُ

    مَنِ استنـامَ إلى الأشرارِ نامَ وفـي .. قَميصِـهِ مِنهُـمُ صِـلٌّ وثُعبـانُ

    كُنْ رَيِّقَ البِشْرِ إنَّ الْحُـرَّ هِمَّتُـهُ .. صَحيفَـةٌ وعليها البِشْـرُ عُنـوانُ

    ورافِقِ الرِّفْـقَ في كلِّ الأمورِ فَلَمْ .. يَنْدَمْ رفيـقٌ ولَمْ يَذْمُمْـهُ إنسـانُ

    ولا يَغُرَّنْكَ حَظٌّ جَـرَّهُ خَـرَقٌ .. فالْخَرْقُ هَـدْمٌ وَرِفْقُ الْمَـرْءِ بُنْيـانُ

    أحْسِنْ إذا كانَ إمْكـانٌ ومَقْدِرَةٌ .. فَلَنْ يدومَ على الإحسـانِ إمكـانُ

    فالروضُ يَزدانُ بالأنـوارِ فاغِمَـةً .. والْحُرُّ بالعـدلِ والإحسـانِ يَزدانُ

    صُنْ حُرَّ وجهِكَ لا تَهْتِكْ غِلالَتَهُ .. فَكـلُّ حُـرٍّ لِحُرِّ الوجـهِ صَـوَّانُ

    فإنْ لقيتَ عـدوًّا فَالْقَـهُ أبـدًا .. والوجهُ بالبِشْرِ والإشـراقِ غَضَّـانُ

    دَعِ التكاسُلَ في الْخيراتِ تَطلُبُهـا .. فليس يَسْعَدُ بالْخيـراتِ كَسـلانُ

    لا ظِـلَّ للمـرءِ يَعْرَى مِنْ تُقًى ونُهًـى .. وإنْ أظَلَّتْـهُ أوراقٌ وأفْنـانُ

    والنـاسُ أعوانُ مَنْ وَالَتْـهُ دَوْلَتُـهُ .. وَهُـمْ عليه إذا عادَتْـهُ أعْـوانُ

    سَحْبـانُ مِنْ غيرِ مالٍ باقِلٌ حَصِرٌ .. وباقِـلٌ في ثَـراءِ المـالِ سَحْبـانُ

    لا تُـودِعِ السِّرَّ وَشَّاءً يَبـوحُ بـه .. فما رَعَى غَنَمًا في الدَّوِّ سَرحـانُ

    لا تَحْسَبِ الناسَ طبْعًا واحِدًا فَلَهُمْ .. غَرائِزٌ لَسْـتَ تُحْصِيهِـنَّ ألْـوانُ

    مـا كُلُّ مـاءٍكصـدَّاءٍ لِـوَارِدِهِ .. نَعَـمْ وَلا كُلُّ نَبْتٍ فهْوَ سعـدانُ

    لا تَخْدِشَنَّ بِمَطْـلٍ وجْهَ عارِفَـةٍ .. فالْبِـرُّ يَخدِشُـهُ مَطْـلٌ ولِيَّـانُ

    لا تَسْتَشِـرْ غيرَ نَدْبٍ حازِمٍ يَقِظٍ .. قدِ اسْتـوَى فيه إسْـرارٌ وإعْـلانُ

    فلِلتَّدابِيـرِ فُرسـانٌ إذا رَكِبـوا .. فيهـا أبَرُّوا كما لِلْحَرْبِ فُرْسـانُ

    ولِلأُمـورِ مَـواقيـتٌ مُقَـدَّرَةٌ .. وكُـلُّ أمْـرٍ لـه حَـدٌّ وميـزانُ

    فلا تَكُـنْ عَجِـلاً بالأمْرِ تَطْلُبُهُ .. فَلَيْسَ يُحمَدُ قبل النُّضـجِ بُحـرانُ

    كفىَ مِنَ العيش ما قَدْ سَدَّ مِنْ عَوَزٍ .. فَفِيـهِ لِلْحُـرِّ إنْ حَقَّقْتَ غُنْيـانُ

    وذُو القناعـةِ راضٍ مِنْ مَعيشَتِـهِ .. وصاحِبُ الْحِرصِ إنْ أثْرَى فَغَضْبانُ

    حَسْبُ الفَتى عَقْلُهُ خِـلاًّ يُعاشِـرُهُ .. إذا تحـامـاهُ إخـوانٌ وخِـلّانُ

    هُمـا رَضيعَا لِبانٍ حِكمةٌ وتُقًـى .. وسَاكِنـا وَطَـنٍ مـالٌ وطُغْيـانُ

    إذا نَبَـا بِكريـمٍ مَوْطِـنٌ فَلَـهُ .. وراءَه في بَسيـطِ الأرْضِ أوْطـانُ

    يا ظالِمًا فَرِحًا بالعِـزِّ ساعَـدَهُ .. إنْ كُنْتَ في سِنَـةٍ فالدَّهْـرُ يَقظـانُ

    ما اسْتَمْرأ الظَّلمَ لو أنصفتَ آكِلُهُ .. وهـل يَلذُّ مـذاقَ المـرءِ خُطْبـانُ

    يا أيهـا العالِـمُ المَرْضِيُّ سيرَتُـهُ .. أبشِـرْ فأنتَ بغيـرِ المـاءِ ريَّـانُ

    ويا أخا الجهلِ لو أصبحتَ في لُجَجٍ .. فأنت ما بينهـا لا شكَّ ظمـآنُ

    لا تَحسبنَّ سُـرورًا دائمًـا أبـدًا .. مَن سَـرَّه زمنٌ ساءَتْـهُ أزمـانُ

    إذا جَفَـاك خليـلٌ كنتَ تألَفُـهُ .. فاطلُبْ سِواهُ فكلُّ الناسِ إخـوانُ

    وإنْ نَبَتْ بك أوطانٌ نشأتَ بِهـا .. فارْحَـلْ فكلُّ بـلادِ اللهِ أوطـانُ

    يا رافلاً في الشَّبابِ الرَّحبِ مُنْتَشِيًا .. مِن كأسِهِ هل أصاب الرشدَ نشوانُ

    لا تَغتـرِرْ بشبابٍ رائـقٍ نَضِـرٍ .. فكـم تقدَّم قبلَ الشِّيـبِ شُبَّـانُ

    ويا أخا الشَّيبِ لو ناصَحتَ نفسَكَ لم .. يكن لِمثلِكَ في اللَّذَّاتِ إمعـانُ

    هَبِ الشَّبيبةَ تُبدي عُذرَ صاحِبِهـا .. ما عُذرُ أشْيَبَ يَستَهْويـهِ شيطـانُ

    كلُّ الذنوبِ فإن اللـهَ يغفرهـا .. إن شَيَّـعَ المـرءَ إخـلاصٌ وإيمـانُ

    وكلُّ كَسـرٍ فإنَّ الدِّينَ يَجْبُـرُهُ .. وما لِكَسْرِ قَنـاةِ الدِّيـن جُبـرانُ

    خُذها سَوائـرَ أمثـالٍ مُهذَّبـةً .. فيهـا لِمَنْ يَبتَغـي التِّبيـان تِبيـانُ

    ما ضَـرَّ حَسَّانَها والطبعُ صائِغُها .. أنْ لم يَصُغْهـا قَريعُ الشِّعرِ حَسَّـانُ
    .................................................. .................
    اتمنى ان اكون قد قدمت الفائدة لكم ................مع تحيات raghed

  2. #2
    شمس ساطعة
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    22,967
    الجنس
    أنثى
    الجنسية
    سوريا
    المحافظة
    حـلـ aleppo ـب
    المستوى الدراسي
    بكالوريوس
    التخصص العلمي
    آداب - قسم اللغة العربية

    افتراضي

    بالفعل ..
    أبيات لا تفارقها الحكمة ولا تخلو منها البلاغة ...

    سلمت يمناك أخي للنقل الراائع الممتع ...

  3. #3
    شمس مشعة
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    3,769
    الجنس
    أنثى
    الجنسية
    فلسطين
    المحافظة
    رام الله
    المستوى الدراسي
    ثانوية عامة
    التخصص العلمي
    طالبة مدرسة

    افتراضي

    ابيات رائعة جداً
    بارك الله فيك
    يعطيك العافية يارب

  4. #4
    شمس دافئة
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المشاركات
    132
    الجنس
    أنثى
    الجنسية
    عُمان
    المحافظة
    سلطنة عمان
    المستوى الدراسي
    ماجستير
    التخصص العلمي
    إدارة

    افتراضي

    مساهمة رائعة شكراااااااااااا لك

  5. #5
    شمس دافئة
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المشاركات
    132
    الجنس
    أنثى
    الجنسية
    عُمان
    المحافظة
    سلطنة عمان
    المستوى الدراسي
    ماجستير
    التخصص العلمي
    إدارة

    افتراضي

    مساهمة رائعة شكراااااااااااا لك

  6. #6
    مشرف إداري
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    15,141
    الجنس
    أنثى
    الجنسية
    سوريا
    المحافظة
    اللاذقيه ( عروس الدنيا )
    المستوى الدراسي
    دبلوم
    التخصص العلمي
    أدب إنجليزي

    افتراضي

    شكرا لك أخ ربيع

    منقول مميز

    وشعر رائع

    استمتعنا بقراءته

    دمت بكل خير

  7. #7
    مشرف القسم العام
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    5,150
    الجنس
    ذكر
    الجنسية
    سوريا
    المحافظة
    حمص
    المستوى الدراسي
    دبلوم
    التخصص العلمي
    لغة انكليزية

    افتراضي

    ما أجمل هذه القصيدة وما أعذبها
    فهي كبحر زاخر جاد بما فيه من اللآلئ الثمينة
    رحم الله قائلها وجزاه كل خير

    وبارك بك أخي الفاضل على النقل الرائع والمميّز
    جزيت خيراً

 

 

بعض الإعلانات تحتوي على مخالفات شرعية، إذا وجدت إعلاناً مخالفاً فأبلغنا

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •